Portfolio

 

 

 

تنحدر باتريشيا دي نيكولاي من عائلة عطرية وهي جيرلان وكانت تعمل في متحف للعطور أوزموتيك. هذا بالإضافة لكونها أول مصممة عطور تستلم جائزة الشرف (ذا ليجون دي أونر) عام 2008 وهي خبيرة العطور الوحيدة التي تمتلك شركة عطور خاصة بها. تتميز عطور دار نيكولاي بكونها تحافظ على فنون صناعة العطور الفرنسية وتعطي خبير العطور كامل الحرية الإبداعية

دار عطور مين نيويورك التي أثبتت اسمها وجودتها بسرعة تنبع من الولايات المتحدة الأمريكية. تحمل دار عطور نيكولاي مجموعة متنوعة من العطور تحكي العديد من القصص التي تترجم على شكل عطور أنيقة. تتميز عطور مين نيويورك بكونها صنعت في الولايات المتحدة وبقنينات أنيقة سوداء اللون لتعطي شكلاً فريداً وفخامة لا تضاهى

ارتبط حب لورينزو فيلوريسي بالشرق الأوسط عند زيارته لأول مرة، فعالم التوابل والبخور التي يتميز بها الشرق الأوسط هي ذاتها التي استخدمها عند عودته إلى إيطاليا! خلال دراسته الأكاديمية كباحث في الفلسفة القديمة أصبح البخور وعالم العطور شغفه. انطلق نشاط لورينزو فيلوريسي الفعلي عام ١٩٩٠م و استمر حتى الآن

فكرة عطور اتيلّيه دي زور جاءت من حرفة صياغة الذهب والمجوهرات ومن ثم صناعة العطور بالذهب، حيث يرمز الذهب للقوة والكمال والفخامة والرقّي في صناعة زجاجات العطر. وجان فيليب هو مؤسس دار عطور اتلييه دي زور

ولدت ماري هيلين صاحبة دار عطور روزين في عائلة من صانعي العطور. فُتنت بهذا العالم من الزجاجات الرائعة والعطور والملصقات المنمقة وزركشة جديلة الحرير منذ عمر باكر. ولأنها تؤمن أن خلاصة الروز هي جوهرة جميع العطور الرائعة، قامت ماري هيلين ببناء مجموعة من العطور المميزة والفريدة بخلاصة الروز كمركب أساسي

روسيندو ماتيو هو الشخص المثالي للتعبير عن الشخصية التي صنعت ذاتها من البداية، بدأ روسيندو ماتيو بصناعة عطور لشركات متعددة من أشهر الشركات العالمية منذ عام ١٩٦٨م. فهو يمتلك خبرة تمتد ٤٥ سنة

مستوحاة من التقاليد المتجذرة والرؤية الحديثة والبنية العالمية لإسطنبول التي احتضنت العديد من الحضارات، نيشاني مستعدة لتكون مؤشرًا على القيمة التي تضعها لنفسك وأحبائك من خلال عطور فريدة ومتطورة ولمسة أنيقة لمجموعاتها الفنية المصممة بعناية فائقة. هذا عرض للحس الحصري المستمد من ثقافة متجذرة

اتليّيه ماتيري هي دار عطور فرنسية متميزة تجمع بين الحِرفية البارعة والرؤية المعاصرة. مستوحاة من قوة وجمال الطبيعة الخام ، إبداعات اتليّيه ماتيري هي مزيج فريد من الجوهر والأسلوب. وهي تأتي من مواد عالية الجودة وجماليات عصرية رصينة. إنها يد الإنسان التي تعطي المنتج طابعاً مختلفاً، لذلك يقوم الحِرفيين الرئيسيين بالاشراف على خطوة إختيار المواد لإنتاج العطوروالقناني

تحتفل دار عطور لا مانيفاكتور بأسلوب الحياة الفرنسي والجمال والاستثناء والحِرفية. تجسد إبداعات هذه الدار المستوحاة من أماكن التراث المعماري لقاء عالمين رائعين من هندسة المعمارية والعطور

تتمحوّر عطور بارلي موي دي بارفيوم حول العائلة. نشأ بنجامين الميراك على قصص عن العطور التي جلبها والده إلى المنزل من العمل. كان يحلم بإنشاء مكان في وسط باريس يتمكن عبره الجمهور اكتشاف أرقى العطور التي حلم ميشيل الميراك بابتكارها وعرضها. إلى جانب إليزابيث والدته، ورومان شقيقه، صمم عطور بارلي موي دي بارفيوم باتقان تام و حِرفية عالية لتحمل لكم قصص حياته وعائلته

 

كان روبيرت بيغيه مصنفاً كرجل أعمال ولكنه في الحقيقة كان معداً ليصبح أحد أساطير الموضة والأزياء وولد في مدينة سويسرا. في سن ١٧، غادر مدينة يفيردن السويسرية الى باريس على الرغم من معارضة عائلته. وهناك عمل مع مجموعة من مصممي الأزياء ومن ثم مع بول بويرت (مؤسس دار عطور روزين) وكان بول صديق العمر لروبرت ومن أكثر مصممي الأزياء تأثيراً في التاريخ

عرفت ولاء بحبها للعطور ودراسة تفاصيلها، فالعطر يحمل جزءاً كبيراً من شخصية المرأة ويعبرعنها لذا حاولت ولاء أن تصمم العطور التي ترضي الذائقة الخليجية والعربية. فألهمتها نفحات عطور من باريس التي تحمل خبرات الخبراء الفرنسيين وصنعت عطراً يشبهها